لماذا أفضل الرومات المعدلة على النسخة النظامية ضمن أجهزة أندرويد؟

مما لا شك فيه أن الغالبية العظمى من مستخدمي هواتف أندرويد حول العالم يقومون بإستخدام نسخ النظام الأساسية الخاصة بأجهزتهم والتي تقوم الشركة المصنعة بإنشاءها، ورغم إنتشار الرومات المعدلة إلا أنه يبقى نسبة إنتشارها قليلة إذا ما قرناها بالعدد العام للمستخدمين وخصوصاً بين المستخدمين العرب.

إقرأ أيضاً: شرح مبسط لأهم المصطلحات الخاصة بأندرويد الجزء الثاني

رغم الميزات الكبيرة التي تقدمها الرومات المعدلة للمستخدمين إلا أنه تبقى عملية تثبيت الروم صعبة ومعقدة رغم بساطتها بالنسبة للمستخدم العادي، كونه لن يتمكن في كثير معظم الأحيان من التعامل مع المصطلحات الغريبة التي قد يسمع بها لأول مرة بحياته لذلك سيجد عملية تركيب روم موضوع شبه مستحيل بالنسبة له.

مع أن العملية بسيطة من وجه نظري ولا تحتاج إلى إلا للقليل من التركيز والقراءة في الشروحات التي تقدمها المواقع المختلفة، ولكن ما دفعني لكتابة هذه التدوينة ليس تبسيط العملية وإنما سرد الميزات الكبيرة المتنوعة التي توفرها الرومات المطبوخة للمستخدمين والتي لن يتمكنوا من تصورها إلا في حال القيام بهذه التجربة.

ميزات تركيب الرومات المعدلة على جهازك الأندرويد

  • الحصول على أحدث نسخ نظام التشغيل أندرويد وبسرعة كبيرة مقارنة مع التحديثات الرسمية التي غالباً ما تتأخر شهور أو سنة في كثير من الأحيان.
  • غالباً إن لم يكن دائماً تعطي الروم المعدلة أداء أسرع مقارنة بالنسخة الرسمية، حيث أن الشركات غالباً ما تقوم بوضع الكثير من الإضافات غير المفيدة ضمن النسخة وذلك بسبب رغبتها بالترويج لأشياء تريدها.
  • الحصول على مرونة أكبر في الإستخدام بالإضافة إلى ميزات مضافة أكثر ضمن الرومات المعدلة مقارنة بالروم الرسمية.
  • عدم تقييد المستخدم بالتطبيقات الخاصة بالشركة المصنعة ووضعها ضمن الجهاز بشكل ثابت.
  • إمكانية الحصول على ترقيات بسرعة وبشكل دائم كون مطور الروم غالباً ما يستمر في تحديث وتطوير الروم أم التحديثات الرسمية فغالباً ما تتوقف بعد صدور نسخة ما.
  • إستهلاك أقل لذاكرة الجهاز والموارد العامة مما ينعكس أيضاً على الأداء ككل.
  • سهولة تغيير الروم الخاصة بالجهاز إلى نسخة أخرى بسبب توفرها عكس النسخ الرسمية التي لا يتواجد سوى نسخة واحدة منها.
  • الأشكال والثيمات المتنوعة التي تدعمها الرومات المعدلة.

أعتقد أن هذه الميزات تعتبر الأهم بين ما تقدمه الرومات المعدلة بشكل عام، ومما يؤكل على أهمية الموضوع هو إنتشار مجموعات كبيرة من فرق التطوير التي تعمل على تقديم هذه النسخ المعدلة وتحول بعضها إلى شركات رسمية كما في حالة Cyanogenmod.

إقرأ أيضاً: ما هي أنواع رومات سيانوجين CyanogenMod

فإن كنت متردد حول تجربة إحدى الرومات المعدلة قم بالتجربة وتذكر إنك تسطيع العودة إلى نسخة الرسمية دائماً فهذه إحدى ميزات إستخدام نظام أندرويد.

أحمد سكماني

مدون ومؤسس موقع أندرويد تبس متخصص في مجال التقنيات الإلكترونية، أعمل بمجال الجرافيك والويب ديزاين، مهتم بشكل كبير بأنظمة التشغيل والتقنيات الحديثة بالإضافة إلى إهتمامي بإثراء المحتوى العربي التقني.

مقالات متعلقة بالموضوع