كيفية زيادة عمر بطارية جهازك الأندرويد

بالطبع ليس سراً أن الهواتف التي تعمل بإستخدام نظام أندرويد ذات سمعة سيئة في ما يتعلق بعمر البطارية، ولا سيما تلك الأجهزة التي تملك شاشات كبيرة من نوع AMOLED أو LCD فهي تسبب إستنزاف واضح لعمر البطارية، ولكن هل تعلم أنه هناك الكثير من الأمور التي تستطيع القيام بها من خلف الكواليس والتي تؤدي إلى زيادة واضحة بعمر البطارية وخصوصاً مع إصدار نظام أندرويد مارشميلو الجديد، لهذا إليك بأفضل النصائح التي تستطيع القيام بها من أجل زيادة عمر بطارية الجهاز إلى أقصى مدة ممكنة.

كيف تعمل بطارية أجهزة الأندرويد

في البداية عليك معرفة بعض المعلومات الأساسية فمعظم أجهزة الأندرويد تعمل ببطارية من نوع Lithium Ion أو نوع Lithium Polymer وفي كل من النوعين يوجد الليثيوم في نهاية، والبطاريات بشكل عام تختلف بالتعامل عن الأشياء الأخرى فهي لا تعطي أداء متساوي طوال الوقت.

معنى هذا الكلام أن البطارية لا تعطيك أداء متساوي أثناء أداءها من 100 إلى 0، فالبطارية تعطي أداء جيد ما بين 20 إلى 90 بالمئة من شحنها فقط أما ما تبقى من زروة شحنها أو عند الإقتراب من إنتهاء مخزونها فهي تعطي أداء غير متساوي مع باقي الفترات من عمرها، لذلك يجب الإنتباه جيداً إلى هذا الموضوع عند مراقبة أداء البطارية.

1. إستخدام الخلفيات السوداء

إن كانت شاشة جهازك من نوع AMOLED وهو النوع المستخدم في معظم أجهزة شركة سامسونج، فإن إستخدام اللون الاسود بشكل كبير ضمن خلفية الشاشة المستخدم سوف يحسن كثيراً من أداء بطارية الجهاز، فبإستخدام الخلفيات السوادء تقلل كثيراً من البيكسلات التي تحتاج إلى إضاءة ضمن الشاشة أي إستهلاك أقل للطاقة.

2. حالة الإغفاء

مع إصدار نظام أندرويد مارشميلو الجديد حصلنا على ميزاة جديدة تسمى الإغفاء Doze، والتي تساعد بشكل أساسي من أجل الحصول على عمر أطول لبطارية الجهاز، وهي من أهم الميزات الجديدة التي حصل عليها نظام أندرويد مارشميلو، حيث تسمح للجهاز بالدخول إلى وضعية سبات عميق للتطبيقات عند عدم إستخدامها لفترة طويلة.

هذه الميزة تساعد بشكل كبير فمثلاً بدل أن يفقد الجهاز 25 بالمئة من عمر البطارية في الليل فإنه سوف يفقد ما بين 3 – 5 بالمئة فقط من عمر البطارية، وطبعاً أنت لست ملزماً بأن تجعل جميع تطبيقات الجهاز تستخدم ميزة الإغفاء حيث أنك تملك صلاحيات كاملة على السماح أو عدم السماح لتطبيق معين بإستخدام هذه الميزة.

Nexus 6 Android Marshmallow

3. إستخدام الثيمات الداكنة

تتوفر الكثير من الثيمات/موضوعات للأجهزة بحسب الشركة المصنعة للجهاز وبإستخدام الثيمات الداكنة منها فإنك ستحصل على توفير كبير ضمن الطاقة المستخدمة من أجل إنارة الشاشة وخصوصاً عندما تكون الشاشة من نوع AMOLED هذا التوفير سوف يؤثر إجابياً بالتأكيد على عمر البطارية، حتى أن كثير من الشركات أصبحت توفر نوعين من الثيم ضمن أجهزتها بشكل إفتراضي داكن و فاتح.

android m dark theme

4. لا تستخدم خيار التحكم بسطوع الشاشة التلقائي

جميع نسخة أندرويد تحتوي على خيار للتحكم بسطوع الشاشة بشكل تلقائي auto-brightness وهو يعطي أداء جيد بالكثير من الأوقات ويقوم بضبط سطوع الشاشة بشكل متناسب مع الإنارة المحيطة لك، ولكن مع ذلك هو ليس أفضل من أن تقوم بضبط سطوع الشاشة بشكل يدوي وخصوصاً عندما يكون الإنارة التي من حولك خافتة عندها تستطيع خفض سطوع شاشة الجهاز إلى أقل مستوى تريده وتكسب المزيد من عمر بطارية الجهاز.

5. إستخدم أقصر مدة لمهلة إطفاء الشاشة

بكل بساطة تستطيع أن تقوم بضبط إعدادات الجهاز من أجل إطفاء إنارة الشاشة بأسرع وقت ممكن لتوفير الطاقة، فإذا قمت بحسبة بسيطة عند ضبط مهلة إطفاء الشاشة على 1 دقيقة فإنها سوف تستهلك أربع مرات أكثر من ضبطها على 15 ثانية، وحسب أخر الدراسات فإن المستخدم العادي يقوم بالوصول إلى جهازه وسطياً 150 مرة باليوم، وضمن هذا المعدل فمن البديهي أن يكون ضبط أقصر مدة لإطفاء الشاشة سيؤدي إلى توفير في عمر بطارية الجهاز.

battery automatic brightness sleep

6. لا يجب أن يكون جهازك ذكياً طوال الوقت

يوجد بعض الميزات المتقدمة في الاجهزة التي تساعدها على تقديم ميزات مختلفة بحسب الشركة المصنعة مثل ميزات gestures و smart scrolling في أجهزة شركة سامسونج، تستخدم بعض هذه الميزات حساسات معينة لكي تقوم بعملها وفي حال عدم حاجتك إلى مثل هذه الميزات قم بإيقاف تشغليها من أجل توفير أكبر بأداء للبطارية.

7. إيقاف التنبيهات وهزاز الجهاز

يمكنك أيضاً أن تقوم بإيقاف هزاز الجهاز في حال عدم حاجتك إليه فأنت ضمن المكتب أو البيت قد لا تحتاج إلى مثل هذه الميزة وخصوصاً ضمن بعض الوظائف داخل التطبيقات حيث يستهلك هزاز الجهاز طاقة كبيرة للعمل، بالإضافة إلى أن التنبيهات غير الضرورية مثل أصوات النقرات عند الضغط على لوحة مفاتيح الجهاز، صحيح أنك قد تشعر ببعض الإختلاف عند إيقاف مثل هذه الميزات ولكنك بالتأكيد سوف توفر طاقة ضمن عمر بطارية الجهاز بدل منها.

LG G4 Lollipop vibration

8. إستخدام إخطارات قفل الشاشة

يمكن لإخطارات قفل الشاشة أن يساعد أيضاً ضمن توفير عمر بطارية الجهاز حيث انك سوف تستطيع الوصول إلى تنبيهات الجهاز دون الحاجة للوصول إلى شاشة الجهاز الرئيسية، فبمجرد نظرة سريعة إلى قفل الشاشة سوف تعرف ما وصلك وتحدد إن كان مهماً ويحتاج المتابعة أم أنه غير هام أساساً، بالطبع فإن إخطارات قفل الشاشة أصبحت تأتي بشكل قياسي ضمن نسخة أندرويد لولي بوب.

أما إن كنت تستخدم نسخة أندرويد كيت كات فإنت تحتاج إلى تطبيق يوفر لك هذه الميزة ضمن جهازك كون النظام لا يحتويها بشكل إفتراضي، ويمكنك الإعتماد على تطبيق DynamicNotifications من متجر جوجل بلاي والذي يوفر لك الكثير من الخواص التي تساعد على عرض التنبيهات ضمن قفل الجهاز دون الوصول إلى الشاشة الرئيسية.

9. إستخدم البطاريات الأصلية فقط

إنتبه من إستخدام البطاريات المقلدة ضمن جهازك فهي تضر ولا تنفع ولا تتردد بصرف بعض النقود بشراء بطارية الجهاز الأصلية من مركز معروف أو مركز خدمات خاص بالشركة أو حتى بشراء بطاريات مصنعة من قبل شركات معروفة حيث أن هذه البطاريات تعطي أداء حقيقي أما البطاريات المقلدة فهي لا تعطي أي أداء حقيقي وإنما مجرد أرقام وهمية مطبوعة عليها فقط.

remove battery

10. تعيين جداول أداء زمنية

يمكنك تعيين عدت حالات إستخدام مثل حالة “عدم الإزعاج” أو “وقت النوم” تهدف هذه الحالات إلى إيقاف بعض خدمات الجهاز مثل الواي فاي والإهتزاز وبعض الخدمات الأخرى التي لا تكون بحاجة إليها عندما تكون ضمن وضعية معينة أو ضمن مكان محدد، وإيقاف هذه الخدمات سيوفر الكثير من الطاقة بالتأكيد.

وبالتأكيد فإن تحديد حالات معينة للجهاز بشكل يدوي دائماً أمر قد يكون صعباً في بعض الأحيان لذلك يجب عليك أن تستخدم طرق أكثر مرونة من أجل جدولة مثل هذه الأعمال عن طريق تطبيق ifttt والذي قمنا بشرحه ضمن بعض التدوينات السابقة في موقعنا، وسيساعدك جدولة هذه الاعمال بالتأكيد بتوفير الطاقة وزيادة عمر البطارية.

IFTTT
IFTTT
Developer: IFTTT
Price: Free

بالإضافة إلى ذلك يوجد بعض الحلول الأخرى والتي تعتمد على إغلاق التطبيقات بشكل نهائي عن طريق تطبيق Greenify حيث أن معظم التطبيقات تبقى تعمل بخلفية الجهاز مما يؤدي إلى إستهلاك موارد الجهاز للطاقة وإنقاص عمر البطارية وهو ما لا نريد، ويمكن عبر هذا التطبيق أيضاً القيام بجدولة لإغلاق التطبيقات ضمن أوقات معينة مثل أوقات النوم أو العمل.

Greenify
Greenify
Developer: Oasis Feng
Price: Free

11. أنت لا تحتاج أن تكون متصلاً 24/7

إيقاف بعض الخدمات مثل GPS و Bluetooth و NFC في حال كنت لا تحتاجها مهم جداً من أجل توفير الطاقة حتى إستخدام بيانات الهاتف وشبكة Wi-Fi عند عدم الحاجة إليها امر ضروري لعدم إستهلاك بطارية الجهاز، حتى تقنيات البلوتوث و NFC يجب إيقافها مع أنها لا تستهلك الكثير من الطاقة من أجل العمل ولكن في حال عدم إستخدامها ليس من الضروري أن تبقى في حالة عمل.

Lollipop quick settings location battery saver

12. لا تستخدم widgets لا تحتاجها

إضافات widgets التي تعمل على شاشة الجهاز تستهلك موارد الجهاز بشكل كبير ويوجد الكثير من الأشخاص الذين يقومون بملئ شاشات أجهزتهم بإضافات widgets لا يحتاجوها لذلك لا تتورط بإضافة widgets لا تحتاجها وخصوصاً تلك التي تقوم بتحديث المعلومات بشكل دائم مثل إضافة تويتر والطقس والشبكات الإجتماعية.

13.  لا تدع تطبيقاتك من دون تحديث 

من الأسباب المهمة التي تقود المبرمجين والمطورين إلى تحديث الكود البرمجي لتطبيقاتهم هو مشاكل البطارية والذاكرة لذلك من المهم جداً أن تقوم بتحديث تطبيقاتك بشكل دائم من أجل الحصول على تحسينات التطبيقات أول بأول، ولا تنسى أيضاً ان تقوم بحذف التطبيقات التي لم تعد تستخدمها حيث أن التطبيقات تعمل بالخلفية وهذا سبب إستهلاك للطاقة.

do not auto update apps

14. إكشف ميزات توفير الطاقة

أصبحت معظم الشركات تقوم بإضافات برمجية على أجهزتها متخصصة بتوفير الطاقة تحت اسم battery saving أو تسميات أخرى هذه الإضافات البرمجية تعمل بشكل جيد من أجل توفير الطاقة ضمن النظام لذلك عليك أن تكون ملم بها وأن تقوم بإستخدمها وتهملها فهي مفيدة بشكل جيد بالنسبة لتحسين عمر البطارية.

15. إنتبه من فخ التحديث الأوتوماتيكي auto-sync

من المفضل أن تقوم بإيقاف التحديثات الأوتوماتيكية بشكل دائم حيث يوجد الكثير من التطبيقات التي تقوم بالتحديث دائماً دون الحاجة للتحديث وهذا يستهلك الكثير من الطاقة لذلك يجب عليك أن تقوم بإيقاف هذه الميزات فلا داعي أن يقوم الجهاز بالتحديث دائماً، بالإضافة لذلك هناك الكثير من التطبيقات التي تستطيع أن تقوم بحديثها بشكل يدوي لذلك لا داعي أن تقوم بتشغيل التحديثات دائماً.

أحمد سكماني

مدون ومؤسس موقع أندرويد تبس متخصص في مجال التقنيات الإلكترونية، أعمل بمجال الجرافيك والويب ديزاين، مهتم بشكل كبير بأنظمة التشغيل والتقنيات الحديثة بالإضافة إلى إهتمامي بإثراء المحتوى العربي التقني.

مقالات متعلقة بالموضوع