5 تطبيقات تقوم بتنظيف جهازك الأندرويد حقاً

أصبحت التطبيقات منتشرة بشكل كبير جداً ضمن نظام الأندرويد لدرجة لا يمكن حصرها، هذه التطبيقات تقوم على إنشاء مخلفات كثير على شكل ملفات غير مهمة ضمن الجهاز لا تظهر لك بشكل واضح لكنها تسبب مع الزمن بتباطؤ كبير في سرعة عمل الجهاز وهذا ما يجعلنا حائرين كيف أن جهازنا أصبح بهذه السرعة المتدنية رغم مواصفاته التقنية العالية.

بالإضافة إلى ذلك تقوم هذه التطبيقات باستخدام الذاكرة RAM الخاصة بالجهاز بشكل كبير ما يزيد المشكلة أيضاً لذلك إنتشر بعض الأنواع من التطبيقات التي تقوم على تنظيف مخلفات هذه التطبيقات وتحرير المساحة المستخدم بشكل غير مفيد، بعض هذه التطبيقات يعتبر غير مفيد صراحة كونه يتم الترويج له أكثر من ما يقدم فعلاً مما يجعله عبئ أكبر على الجهاز بدل أن يكون عوناً له.

لذلك سنقوم ضمن هذه التدوينة بالتكلم عن خمسة من التطبيقات المفيدة بشكل حقيقي والتي تقوم بتنظيف الجهاز وتحسين أدائه بشكل كبير لا وهمي مع ذكر ميزات وفوائد كل واحد منها وما هي الفائدة الحقيقية التي نجنيها من إستخدامها.

Clean Master (مجاني)

أكثر من 19 مليون تقيم ما بين 5 و 4 نجوم لهذا التطبيق بالإضافة لحصوله على تصنيف 4.5 فهو أحد التطبيقات التي تعتبر مميزة بلا منازع ضمن هذا المجال، فهو ليس عبارة عن تطبيق لتنظيف الجهاز فحسب بل يمتلك ميزات أخرى مثل تحسين الأداء وإزالة الملفات الغير مرغوب بها وبالإضافة إلى المحافظة على بياناتك الخاصة بمأمن من أي مشكلة.

بالإضافة إلى ذلك فهو يقوم بمراقبة حرارة الجهاز حيث يقوم بتنبيهك حول التطبيقات التي تستخدم وحدة المعالجة المركزية CPU بشكل كبير من دون فائدة ويقوم بإقافها مما يحافظ على أداء أطول للبطارية، بالإضافة إلى قيامه بمسح الملفات العشواية التي تخلفها التطبيقات بحيث يوفر لك مساحة تخزين أكبر، مع تقديمه ميزات متقدمة أبضاً في إدارة هذه الملفات.

بالإضافة إلى ذلك يقدم Clean Master برنامج مدمج لفحص ومكافحة الفيروسات بشكل جيد لا يستهلك موارد الجهاز مع إمكانية إدارة التطبيقات أيضاً هذه الميزات التي يجمعها التطبيق تجعله من التطبيقات المفيدة فعلاً كونه يحتوي على ميزات كثيرة ضمن تطبيق واحد وبشكل مجاني تماماً فهو بلا منازع من أفضل التطبيقات في هذا المجال والتي يجب أن تمتلكها في جهازك.

   [divider style=”normal” top=”20″ bottom=”20″]

CCleaner (مجاني)

إن كنت من مستخدمي نظام ويندوز فإنك بالتأكيد ستتعرف على هذا التطبيق فهو نفس البرنامج CCleaner الخاص بنظام ويندوز لكن بنسخة خاصة لنظام الأندرويد، فهو يقدم عدة وظائف بآن واحد حيث يقوم على تحليل الملفات من أجل تحديد تلك التي لم تعد بحاجة إليها من أجل حذفها والإستفادة من المساحة التي تشغلها.

وظيفته الأساسية تتلخض في مسح وتنظيف ذاكرة الجهاز RAM من الملفات المؤقتة، بالإضافة إلى حذف مخلفات التطبيقات يمتلك البرنامج أيضاً مدير للتطبيقات بواجهة بسيطة للتحكم بها مثل إلغاء تثبيتها ونقلها للذاكرة الخارجية بالإضافة إلى ذلك يحتوي التطبيق على صفحة لمراقبة موارد الجهاز مثل CPU و RAM حتى تتمكن من معرفة ماذا يحدث ضمن الجهاز.

لا يحتاج التطبيق إلى صلاحيات الروت وهي من النقاط المهمة بالإضافة إلى أنه مجاني بالكامل وبالإجمال فهو يعتبر من التطبيقات الجيدة وخصوصاً إن كنت تحتاج إلى تطبيق بسيط غير معقد فهو يقدم ما تحتاجه ببساطة.

   [divider style=”normal” top=”20″ bottom=”20″]

Startup Manager (مجاني)

إن كنت تقوم بإعادة تشغيل الهاتف بشكل كبير فقد تتساءل لماذا تأخذ عملية التمهيد عند بدأ عمل النظام وقتاً طويلاً وخصوصاً إن كان لديك جهاز من أحدث الموديلات مع مواصفات مرتفعة، المشكلة تكمن بأن بعض التطبيقات تقوم بإضافة نفسها إلى قائمة التطبيقات التي تعمل عند بدأ تشغيل الجهاز مما يجعل الجهاز يأخذ وقتاً طويلاً لبدأ العمل.

هذه التطبيقات لا تأخذ إذنك حتى قبل أن تضيف نفسها وهذا ما يجعل المشكلة أكبر كونك لن تستطيع معرفة أي التطبيقات تبدأ بالعمل فور تشغيل الجهاز ولا كيفية إيقافها، ولكن لا تقلق فإن تطبيق Startup Manager يعمل على سماح لك بالتحكم بقائمة التطبيقات التي تعمل عند الإقلاع.

بكل بساطة التطبيق يسمح لك التحكم بهذه القائمة بنفرة واحدة وإيقاف أي تطبيق تجد أنه غير ضروري عند بدأ إقلاع الجهاز مما يساعد على جعل إعادة إقلاع الجهاز أسرع بشكل ملحوظ ومن أهم النقاط أيضاً أنك لا تحتاج لصلاحيات الروت لكي يعمل هذا التطبيق.

   [divider style=”normal” top=”20″ bottom=”20″]

History Eraser (مجاني / $1.99)

قد يقلق البعض حول موضوع التجسس أو التطفل بشكل مباشر على جهاز الهاتف، حيث تقوم بعض التطبيقات حفظ سجل نشاطاتك الأخيرة أو حفظ مستعرض الإنترنت للصفحات التي تقوم بالدخول إليها وتطفل بعض الأشخاص على هذه القوائم مشكلة فعلاً.

لذلك يعتبر هذا التطبيق مهم جداً حيث يقوم التطبيق بحذف النشاطات الأخيرة بنقرة زر بكل بساطة، فهو يمسح سجل المحفوظات في متصفح الإنترنت، سجل المكالمات، الرسائل النصية، سجل البحث، سجل التحميل، وملفات ذاكرة التخزين المؤقت بالإضافة إلى بعض الميزات الأخرى، ولا يحتاج التطبيق أيضاً إلى صلاحيات الروت لكي يقوم بهذه الامور.

يأتي التطبيق بشكل مجاني ويعتمد على الإعلانات من باب التمويل، ولكن في حال أردت أن تقوم بمسح الإعلانات منه فإنك تحتاج للترقية إلى النسخة المدفوعة.

   [divider style=”normal” top=”20″ bottom=”20″]

Duplicate Contacts & Utilities (مجاني / $1.99)

إن كنت تملك عدد كبيراً مثل المئات أو الآلاف من جهات الإتصال الخاص بك فإنك بالتأكيد تعاني من مشكلة كبيرة في إدارتها وبالتأكيد أيضاً لديك الكثير من الأسماء المكررة ضمن القائمة وهي مشكلة كبيراً تستطيع حلها ببساطة عبر هذا التطبيق بضغطت زر واحدة فقط.

يأتي هذا التطبيق لإدارة جهات الإتصال بشكل كامل من حذف للتكرار الأسماء ودمج عدت قوائم مع بعضها البعض بالإضافة إلى إمكانية إستيراد وتصدير بعدت صيغ وإمكانية إدارة البريد الإلكتروني أيضاً، التطبيق يأتي بنسخة مجاني تحتوي على بعض الميزات إن كنت تحتاج أكثر منها فيجب عليك أن تشتري النسخة المدفوعة.

التطبيق بسيط للغاية ولا يحتاج إلى صلاحيات الروت لكي يعمل ويجب أن تمتلك نسخة منه في جهازك لتسهل عليك إدارة وتنظيم قوائم الإتصال الخاصة بك.

   [divider style=”normal” top=”20″ bottom=”20″]

ماذا عن تطبيقات Task Killers؟

قد تلاحظ وجود العديد من التطبيقات التي تندرج تحت اسم أو تحت تصنيف Task Killers أي قاتل المهام كما يتم ترجمتها هذه التطبيقات تقوم بالوصول إلى الذاكرة RAM وإيقاف بعض التطبيقات عن العمل من أجل تحرير مساحة أكبر ضمن الذاكرة وهو ما لا أنصح به بشكل كامل، حيث أن هذه العملية قد تسبب بعض المشاكل في عمل التطبيقات.

حيث أن نظام أندرويد مصمم بشكل يمكنه من معرفة كيفية إدارة الذاكرة بشكل صحيح وهو لا يحتاج إلى هكذا نوع من التطبيقات، لكن مع ذلك لا مشكلة في إستخدام بعضها لكن مع التأكد من نوع التطبيق والشركة التي تعمل على برمجته من باب تحسين الأداء في بعض الأحيان والإنتباه من التطبيقات غير معروفة المصدر كونها قد تأدي إلى مشاكل في أداء التطبيقات بدل أن تكون مفيدة.

الخلاصة النهائية

رغم تكلمنا المطول عن هذه التطبيقات لكنك قد تبقى بالنهاية بغنا عنا في حال لم ترد إستخدامها لكن تبقى عملية تنظيف الجهاز من الملفات غير الضرورية وإدارة التطبيقات والملفات الشخصية من الأمور المهمة جداً كونها تحافظ على سرعة الجهاز مما يعني أداء أعلى حتى لو كنت تملك جهاز مواصفات جيدة جداً.

أحمد سكماني

مدون ومؤسس موقع أندرويد تبس متخصص في مجال التقنيات الإلكترونية، أعمل بمجال الجرافيك والويب ديزاين، مهتم بشكل كبير بأنظمة التشغيل والتقنيات الحديثة بالإضافة إلى إهتمامي بإثراء المحتوى العربي التقني.

مقالات متعلقة بالموضوع